خدمات المتبرعين تليفون المكتب : 077351660
الخط الساخن : 0500600448



تعرف على وادي حلي

ما هي حلي ؟

 

 

 

 

يعد مركز حلي من المراكز المهمة على الطريق الساحلي ، وتكمن أهميته في أنه مركز حدودي مع منطقة عسير إضافة إلى أنه المركز الذي يشقه الطريق الدولي ( السعودية – اليمن ) إلى قسمين شرقي وغربي وتكمن أهمية مركز حلي أن به وادي بعد من أكبر الأودية على مستوى المملكة وسيتم الانتهاء من تنفيذ مشروع سد وادي حلي والذي يعد من أكبر المراكز التابعة لمحافظة القنفذة يتميز ببعض المميزات التي جعلت منه موقعاً مهماً ومنها الجغرافي ومنها التاريخي ومنها التراثي .

فبداية من كونه المركز الزراعي الغني بآلاف المزارع والآبار والمشاريع الارتوازية وتنوع  المنتوجات الزراعية فيه جعل منه بالفعل سلة مناسبة تصدر للأسواق القريبة والبعيدة من منتوجاتها الموسمية ووادي حلي يرجع تاريخه إلى القرن الثالث الهجري فزيارة ابن بطوطة له خير شاهد على ذلك .

ومن النواحي التراثية الاجتماعية يشتهر وادي حلي بسوق كياد الشعبي والذي يعد من أقدم الأسواق في المنطقة الجنوبية إذ عرفه الناس قبل أكثر من مئة وخمسين عاماً كل هذا جعل من حلي ( بوابة مكة المكرمة الجنوبية ) جعل منها مكاناً جيداً وعنصراً مهماً من عناصر التكامل الإداري ومرشحة لأن تكون محافظة في يوم من الأيام إذ تكاملت خدماتها عندما سنجد من حلي مدينة الآثار والثمار والبهجة والسرور في ظل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ونائبه الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود وصاحب السمو الملكي أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل .


ولكي نقف بشكل أوضح على مركز حلي سنضع بين أيديكم معلومات سريعة

أولاً : الموقع

يقع مركز حلي جنوب محافظة القنفذة على ساحل البحر الأحمر ويتقاطع بخطوط الطول والعرض على النحو التالي :

الطول 114 ث 23 ق 41 د

العرض 282 ث 46 ق 18 د

 

ويبعد عن محافظة القنفذة بثمانين كلم وعن إمارة المنطقة بخمسمائة كلم ويقع شمال منطقة جازان بثملاثمائة كلم .

ثانياً : المساحة والسكان

مساحة وادي حلي تقدر بـ 5944 كلم2 وهي تساوي خمس مساحة المحافظة ومراكزها بنسبة 20 % ويبلغ عدد سكانها حوالي أربعون ألف نسمة .

الإدارات الحكومية :

عدد الإدارات الحكومية في مركز حلي أربع عشرة إدارة حكومية يعمل بها ما يزيد عن ثلاثمائة وخمسين موظف بخلاف المؤسسات الأهلية والمحلات التجارية والبالغ عددها ألف وخمسمائة محلاً بها مختلف النشاطات بخلاف المراكز الصحية والحكومية والأهلية .

وما يلي الإدارات الحكومية

إمارة مركز حلي

مركز التربية والتعليم بحلي

محكمة حلي

مركز مخفر شرطة حلي

مركز الدفاع المدني بحلي

مركز الإشراف النسوي بحلي

مركز البريد بحلي

بلدية حلي

هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بحلي

مكتب خدمات المشتركين للكهرباء بحلي

إدارة القطاع الصحي بمركز حلي

 وحدة مكافحة الملاريا ونواقل المرض بحلي

مندوبية تعليم البنات بحلي

 


 

 

الخدمات العامة

يتوفر بوادي حلي كافة الخدمات العامة كالطريق العام والطرق الداخلية والاتصالات والكهرباء العامة ومياه الشرب والأسواق المركزية والمحلات التجارية والاستراحات والمحطات ولا تقتصر هذه الخدمات على البادية والحاضرة بل تشمل قرى وهجر وادي حلي .

 

التعليم في مركز حلي

لقد حظي مركز حلي بالتعليم منذ عام 1364 هـ عندما أسست مدرسة الكدوة الابتدائية كثاني مدرسة تفتتح في محافظة القفذة وتتوالى الإنجازات لتصل إلى أعداد جيدة :

-        عدد مدارس البنين التابعة لمركز الإشراف التربوي ( 37 ) مدرسة بمختلف المراحل الابتدائية والمتوسطة والثانوية وبلغ عدد الطلاب أربعة آلاف طالب .

-        عدد مدارس البنات والتابعة لمركز الإشراف التربوي النسائي ( 24 ) مدرسة بمختلف مراحلها الابتدائية والمتوسطة والثانوية وثلاثة آلاف وخمسة مئة طالبة .

 

تاريخ حلي

تأسس مركز حلي في عهد الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود في 1343 هـ ثم المحكمة الشرعية 1368 هـ ومركز الشرطة 1356 هـ والخدمات الطبية عام 1370 هـ ومركز هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر عام 1372 هـ ثم توالت الإدارات الحكومية الأخرى ، وقد ورد ذكر حلي في أكثر من مصدر حيث يحفل تاريخه من عصور سحيقة تميز تكوينها الاجتماعي الموغل في القدم وجاء أول ذكر لحلي في القرن الثاني الهجري كما شهد ميلاد سلطنتين الأولى بحلي القديم والمسمى بـ( سلطنة بني يعقوب ) ونشأت في القرن الثالث والأخرى ( سلطنة بني حرام ) وأنشأت في القرن العاشر .

ويعتمد نشاط سكانه على الزراعة ومع ظهور الطرق المعبدة زالت عزلته عن بقية المناطق وشهد توسعاً في جميع المجالات الاقتصادية والاجتماعية والزراعية والعمرانية نتيجة إنفاق الدولة ومساعدة سكان المنطقة بالتمويل .

 طبيعة وادي حلي

أرض شبه مستوية يخترقها وادي حلي الذي ينحدر من جبال السروات ويصب باتجاه الغرب ويتخللها عدد من الجبال والمرتفعات في الجهة الشرقية وحرات جنوب شرق حلي وحوض خصيب في الجهة الغربية وهو يجمع بين سهول تهامة وجبال السروات شاسع المساحة كثير القرى يميزه واديه الذي يقسم حلي نصفين شمالي وجنوبي متعرض يأخذ مصابه من مرتفعات جبال عسير وهو دائم الجريان وتكتنفه المزارع من جانبيه .

 

جغرافياً

يقع على الطريق العام ( مكة – جازان ) ويربط بين منطقتي الجنوبية بالغربية يسلكه الحجاج والمصطافون والمعتمرون مما جعله مميزاً وهو مجاور لقرى عسير وله منافذ برية على المناطق المجاورة ومعظم سكان وادي حلي مستقرون يمتهنون الزراعة والتجارة وتربية الماشية ويغلب على سكانه الطابع القروي وأحوالهم المادية متوسطة .

 

تجارياً

تنامت الحركة التجارية بوادي حلي مسايرة للتنمية الاجتماعية والاقتصادية التي تعيشها البلاد مما أدى إلى استقرار كثير من أبناء البادية في قرى المركز .

 

التكوين الاحتماعي

وادي حلي يتكون من قبائل حاضرة وبادية بما يزيد عن عشر قبائل يتبع لهم أكثر من 243 فخذ ويسكنون في مركز حلي منذ قديم الزمان ولهم أراضيهم والتي سميت بأسمائهم .

 

الجهات الخيرية في وادي حلي

جمعية البر الخيرية بوادي حلي

مكتب الدعوة والإرشاد وتوعية الجاليات بحلي

جمعية السلامة التعاونية

جمعية الخيع التعاوني

لجنة التنمية المحلية بالكدوة

لجنة التنمية المحلية بالفريق والسلامة

جمعية تحفيظ القرآن الكريم بوادي حلي

  

أهم المشاريع في وادي حلي

سد وادي حلي

 

 

 

 

 

 


باشرت وزارة المياه والكهرباء بتنفيذ مشروع السد في عام 1424 هـ حيث وقعت الوزارة التنفيذ مع شركة عبد الوهاب الدخيل للتجارة والمقاولات وشركاه وبإشراف هندسي من مكتب الخدمات الهندسية الاستشارية السعودي ( سعود كونسات ) .

 

تاريخ البدء في المشروع

1428 / 4 / 24

 

تكاليف المشروع

قيمة العقد 226.620 مليون ريال سعودي

 

أهداف المشروع

التحكم في مياه السيول

تزويد المياه الجوفية بمخزون مائي إضافي

استعمال المياه بعد تنقيتها لأغراض الشرب

 

نبذة عن المشروع

ارتفاع السد من الخرسانة يصل إلى 87 م وبسعة تخزينية 245 مليون متر مكعب إذ أن حجم الخرسانة المستخدمة في السد 690.000 ألف متر .

وطول السد عند القمة 384 متر طولي ويصل منسوب المياه إلى 125 متر فوق سطح البحر ، كما تصل أعلى طاقة لقناة الفيض 9000 متر مكعب في الثانية ويعد هذا المشروع من أهم المشاريع المنفذة في مركز حلي إذ يقع في الشرق من بلدة السبطة ويتوقع أن يكون مكاناً حيوياً ومتنفساً لأهالي وادي حلي إذ إن الدراسات في هذا المشروع منذ أكثر من ثلاثين عاماً واليوم نحن نشاهده وقد بدا حقيقة ملموسة فشكراً لقادتنا على جهودهم .

 

الزراعة

استغل المواطنون في مركز حلي خصوبة الأرض ووفرة المياه إضافة إلى وجود المقومات العامة للزراعة ووجود العمالة المناسبة كل ذلك جعل الكثيرين يتخذون الزراعة مهنة وهواية .

فتمت زراعة آلاف المساحات وحفرت آلاف الآبار إضافة إلى اعتماد البعض على الطرق البدائية في الري ومن أهمها مياه السيول فاشتهرت حلي بعدد من أنواع الحبوب مثل الذرة والدخن والسمسم والبقول وبعض الخضروات مثل الطماطم والباميا والجرجير وغيرها من المحصولات التي تخدم أهالي المنطقة وقد ظهرت في حلي مجاح زراعة المانجو في عدد كبير من المزارع والتي يتم تصديرها إلى المناطق القريبة في الباحة ومكة المكرمة وجدة ومحايل عسير وقد توسعت في هذه الأيام الزراعة في وادي حلي فأصبحت من أهم المهن التي تدر على أصحابها النقود ، وأثناء زيارة وزير الزراعة لمركز حلي اطلع على هذا المشروع