خدمات المتبرعين تليفون المكتب : 077351660
الخط الساخن : 0500600448



هذه منابرنا وتلك منائرنا

المقال

  الصفحة الرئيسية » ركــــن الـمـقـالات » الأديب والقاص محمد علي البدوي - رحمه الله تعالى

هذه منابرنا وتلك منائرنا

 

 الأديب والقاص : محمد البدوي- رحمة الله

 

 

هذه منابرنا وتلك منائرنا



هم يمنعون كتابتنا أن تصل إلى الناس ويمعنون في تغييبها في جبِّ الإهمال ووأدها في سلة المهملات ؛ هم مشرفو المرافق الأدبية والصفحات الثقافية التي تحولت إلى إقطاعات يمارسون من خلالها سياسة الإبعاد و الإستعباد فينشرون لـمـن وافـقـهـم وتـابعهم في ملتهم وضلالهم حـتـى
قالها كبيرهم والذي تولى كبرهم وعلى رؤوس الأشهاد في حوار تلفزيوني : أي تعقيب يصلنا يمثل التيار الإسلامي فمحله سلة المهملات ومن قبل ما حاربوا الدكتور العشماوي إلاَّ أنه يمثل مثل هذا التيار .
فماذا حققوا بعد كل هذه السنوات ؟! هل حققوا ما خططوا له ووصلوا إلى غايتهم ؟ لا .. ورب زمزم والحطيم فها هي أصواتنا كمآذننا تعلو شامخة تشق السماء وتخاطب المعمورة وتصل الأصقاع وتحط في أقاصي الدنيا ها هي قصائدنا تقصد قلوب الناس وها هي كتاباتنا تكتب في سفر الخلود لأنها مما ينفع فيمكث في الأرض ها هي رواء تروي عطشى المتعطشة وضمأ المتطلعة وتشبع نهم الجوعى إلى أدب رصين وشعر متين .. فاالله .. الله أيها الأدباء الشرفاء واصلوا المسير وأبدعوا وابتدعوا من ضروب الأدب وانتشروا في ملاحق الأدب الجادة والصفحات السامية فقد انتهى عصر الإقطاعات وزهق الباطل إن الباطل كان زهوقاً .

 

عدد  الزيارات : 2671
د.محمد العلي

تاريخ النشر :  07-02-2012

التعليقات : 0 تعليق
إضافة تعليق

9 + 2 =

/500
جديد المقالات
النجاح بين الحظ والجد - ركــــن الـمـقـالات
روابط ذات صلة
المقال السابق
المقالات المتشابهة المقال التالي